التخطي إلى المحتوى

سن انقطاع الدورة الشهرية والسنوات الخمس التي تسبقها

قد تظهر هذه الاضطرابات في سن مبكرة اي دون سن الاربعين وذلك نتيجة لضعف وظيفة المبيضين والخلل الذي قد يحدث في الدورة الهرمونية للجسم ويسمى اضطراب رحمي وظيفي من السهل علاجه بعد التأكد من عدم وجود مسببات باثولجية مرضية أخرى. وذلك باعطاء هرمونات دورية منظمة. ولكن يبدو من السؤال انك لم تتوفقي بطبيب مختص ذي خبرة يستطيع تشخيص حالتك. فمن المفترض ان تقوم الطبيبة بدراسة القصة المرضية وإجراء الفحص السريري الدقيق بما في ذلك معينة عنق الرحم وأخذ لطاخة عنق الرحم وعينات زراعية مهبلية والاهم من ذلك اجراء تنظير لبطانة الرحم واجراء عملية كحت لبطانة الرحم للتأكد من سلامة البطانة وخلوها من وجود السليلة المخاطية اي الزوائد اللحمية الرحمية او تضخم البطانة المرضي او وجود اورام رحمية مسببة لهذا النزيف الحاد المتكرر كذلك التأكد من عدم وجود التهابات رحمية مزمنة. كما أن الاشعة الصوتية قد تساعد في تشخيص وجود الاورام الليفية للرحم وكذلك مرض (الادينوميوسيس) وهو وجود انسجة بطانة الرحم بين عضلات الرحم وبعد الوصول الدقيق للتشخيص المشكلة من الممكن اعطاء العلاج الدوائي الناجع او العلاج الجراحي بما فيه استئصال الرحم اذا تطلب الامر ذلك. ونصيحتي لك مراجعة طبيب مختص ذي خبرة جيدة للوصول للتشخيص اولاً وعدم الاستعجال في اجراء استئصال الرحم دون معرفة الاسباب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *